fbpx

الدراسة في تركيا

تعتبر الدراسة في تركيا 2024 من بين الوجهات الدراسية الشهيرة حول العالم، جامعات تركيا و التسجيل الجامعي في تركيا يفضله الكثير من الطلاب الأجانب من مختلف دول العالم، وذلك لما تتميز به الدراسة في هذا البلد المتنوع من مميزات كثيرة قلما تجدها في دول أخرى، حتى الأوروبية منها والأمريكية. وفي هذا المقال الشامل سنتعرف على كافة التفاصيل الصغيرة والكبيرة المتعلقة بالدراسة في تركيا، ولماذا يفضلها الكثير من الطلبة الدوليين خاصة العرب؟

فهرس المحتويات
    Add a header to begin generating the table of contents

    مميزات الدراسة في تركيا

    تمتاز الدراسة في تركيا بكثير من المميزات التي تدفع بآلاف الطلاب الدوليين إلى تفضيلها على غيرها من الوجهات الدراسية المشهورة حول العالم، مثل الدول الأوروبية أو الأمريكية. وإليك أبرز مميزات الدراسة في تركيا:

    جودة التعليم

    تصنف تركيا من ضمن أفضل الدول في العالم من حيث جودة التعليم العالي، وذلك بفضل ما تتوفر عليه من جامعات ومعاهد مصنفة ومرموقة، وكذلك الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة التركية لمجال التعليم بشكل عام، والجامعي منه بالخصوص، بهدف تخريج كوادر تعليمية تساهم في الرقي بالبلد وتطويره في كافة المجالات والميادين.

    واشتراطات وزارة التعليم العالي التركية التي تطالب الجامعات بتوفير مختبرات ومراكز تدريب عملية للتخصصات العلمية والهندسية, وتوفير مشافي للتدريب العملي للتخصصات الطبية.

    مميزات الدراسة في تركيا 2023 - أفضل جامعات تركيا الخاصة

    انخفاض تكاليف الدراسة

    أهم ما يميز الدراسة في تركيا وجامعات تركيا أنها لا تفرض رسوم عالية، حتى على الطلاب الأجانب، وذلك بهدف استقطاب أكبر قدر ممكن من الطلاب الدوليين، ومنح الفرصة للطلاب الذين لم تتح لهم الفرصة في دراسة التخصصات التي يريدونها، بحكم ارتفاع أقساط هذه البرامج في الجامعات الأوربية، الأمريكية والكندية، بل حتى في الدول العربية أحيانا.

    توفر المنح

    أهم ما الدراسة في تركيا ان الطلاب المسجلين في الجامعات التركية يستفيدون من الكثير من المنح والخصومات، وهي منح يمكن أن تشمل جميع التكاليف، مثل المنحة التي تقدمها الحكومة التركية، وهي منحة ممولة بشكل كامل، إلى جانب منح أخرى تقدمها الجامعات بشكل فردي، يمكن للطلاب المسجلين عن طريق مجموعة ندى فيرا الاستفادة منها، ويمكن أن تصل حتى 80 بالمئة من مجموع الرسوم السنوية.

    شروط ميسرة

    إن شروط الدراسة في تركيا ميسرة وتعتبر الجامعات الخاصة في تركيا من أسهل الجامعات حول العالم في عمليتي التسجيل والقبول، بحيث لا تشترط شروطا صعبة ولا معدلات تراكمية عالية، الشيء الذي يدفع بكثير من الطلاب إلى اختيارها. هذا بالنسبة للجامعات، أما فيما يتعلق بشروط السلطات الحكومية في تركيا، فهي أيضا لا تطلب شروط معقدة مثل شرط الحساب البنكي المغلق، الذي تشترطه دول مثل فرنسا، اسبانيا، أمريكا وكندا…، مقابل تسليم الطالب فيزا الدراسة.

    تنوع الجامعات

    يوجد داخل تركيا العديد من الجامعات، موزعة على جميع الولايات التركية الواحدة والثمانين، بحيث توجد في كل ولاية جامعة واحدة على الأقل. ويقدر عدد الجامعات في تركيا بحوالي 210 مؤسسة جامعية، موزعة بين الجامعات الحكومية والخاصة. نسبة مهمة منها تقع في مدينة إسطنبول. وهي ميزة جيدة توفر للطالب اختيار الجامعة وحتى الولاية والمدينة التي يريد الدراسة فيها، دون التقيد باختيارات ضيقة كما في الدول الأخرى.

    وفرة البرامج

    من بين الأمور الجميلة التي تنفرد بها تركيا، أن جامعاتها توفر الكثير من البرامج والتخصصات في شتى المجالات، عكس بعض الدول التي لا توفر إلا تخصصات معينة وبشروط معقدة. وهذا ما يشجع الطلاب على اختيارها. بحيث يمكن لجميع الطلاب الذين يرغبون ب الدراسة في تركيا دراسة كافة التخصصات مثلهم مثل الطلاب الأتراك.

    برامج التبادل الطلابي

    تعتبر الجامعات التركية من بين الأعضاء البارزين في برامج التبادل الطلابي، بحكم الشراكة التي تجمعها مع العديد من الجامعات في أوروبا وأمريكا ومختلف دول العالم، وهي شراكة تخول للطلاب الدراسة في إحدى الجامعات الأوروبية أو الأمريكية حسب اختيار الطالب.

    انخفاض تكاليف المعيشة والدراسة في تركيا

    تكاليف الدراسة في تركيا منخفضة بشكل كبير، سواء في السكن، المواصلات، المواد الغذائية…، بحكم أن تركيا من الدول التي تأكل مما تزرع وتصنع، ونجحت في تحقيق اكتفاء ذاتي في كثير من المواد. وهذا ما أثر على الأسعار فيها.

    شهادات جامعية معتمدة

    الشهادات والدبلومات التي تقدمها الجامعات التركية هي شهادات معتمدة ومعترف بها، لأن جامعات تركيا معترف بها محليا من طرف وزارة التعليم العالي في تركيا، وكذلك مجلس التعليم العالي التركي المعروف اختصارا بـ YOK، إلى جانب اعتمادات دولية أخرى مثل دول الاتحاد الأوروبي ومعظم دول العالم العربي…

    التنوع الثقافي والعيش في تركيا

    يقصد كثير من الطلبة الدوليين وبدرجة أكبر الطلاب العرب والمسلمين، تركيا، نظرا لما تتميز من تنوع كبير في مختلف المجالات، لأن تركيا بلد قريب نوعا ثقافيا من ثقافة الشعوب العربية، بحيث لا تكاد تشعر بفرق كبير بينهما، وذلك بحكم القرب الجغرافي بينهما. ولهذا يفضل كثير من الطلاب الدراسة في هذا البلد المتنوع.

    تضم تركيا العديد من المؤسسات الجامعية الخاصة، والتي يزيد عددها عن 70 جامعة خاصة، موزعة على مختلف مدن وولايات البلاد، 44 منها تتواجد في مدينة إسطنبول لوحدها، أو لها فروع في مدن أخرى. وتعتبر الدراسة في تركيا والجامعات الخاصة في تركيا الخيار المناسب للدراسة بالنسبة للطلاب الأجانب، وبالخصوص الطلبة العرب، نظرا لامتلاكها حرم جامعية متطورة ومجهزة بأحدث الوسائل والتقنيات التي تساهم في رفع جودة التعليم داخلها، بالنسبة للطلاب والأكاديميين معا. كما أن شهاداتها معتمدة ومعترف بها في مختلف دول العالم، وعلى رأسها دول الاتحاد الأوروبي ومعظم الدول العربية.

    وتتميز عن غيرها من الجامعات الحكومية، بعدم اشتراطها شروطا صعبة على الراغبين في التسجيل، حتى ولو كانوا من الطلاب الأجانب، بحيث لا تشترط توفر الطالب على شهادة اليوس التركي أو السات الأمريكي، ولا تحقيقه لعلامات عالية مقابل السماح له بالتسجيل في التخصصات التي تتطلب معدلات تراكمية عالية. كما أن التسجيل مضمون فيها بشكل كامل، عكس الجامعات التابعة للدولة التي يخضع القبول فيها لمعايير المفاضلة.

    ترتيب أفضل الجامعات في تركيا

    من أجل تحديد أفضل الجامعات في تركيا ل الدراسة في تركيا بشكل عام فهذا هو الترتيب المعتمد دولياً لها:

    1. جامعة الشرق الأوسط التقنية – Orta Doğu Teknik Üniversitesi
    2. جامعة اسطنبول التقنية – İstanbul Teknik Üniversitesi
    3. جامعة أنقرة – Ankara Üniversites
    4. جامعة كوتش – Koç Üniversitesi
    5. جامعة اسطنبول – İstanbul Üniversitesi
    6. جامعة بهتشه شهير – Bahçeşehir Üniversitesi
    7. جامعة اسطنبول ايدن – İstanbul Aydın Üniversitesi
    8. جامعة غازي – Gazi Üniversitesi
    9. جامعة يلدز التقنية – Yıldız Teknik Üniversitesi
    10. جامعة مرمرة – Marmara Üniversitesi
    11. جامعة بيلجي – İstanbul Bilgi Üniversitesi
    12. جامعة اوزيجين – Özyeğin Üniversitesi

    لكن هناك تصنيفات للجامعات بحسب الكليات لذلك: نجد أن الجامعة الأولى بمجال الطب البشري والأسنان والصيدلة هي جامعة اسطنبول جراح باشا ثم جامعة اسطنبول ميديبول.

    أما بالنسبة للمجال التقني: نجد جامعة الشرق الاوسط التقنية وجامعة اسطنبول التقنية تتربع على عرش الجامعات التقنية والهندسة في تركيا, تليها جامعة يلدز وجامعة بيلغي في اسطنبول.

    بالنسبة لدراسة الذكاء الاصطناعي والبرمجيات: جامعة اسطنبول أيدن, جامعة بهتشه شهير وجامعة استينيا تعتبر من الجامعات المتميزة جداً والحديثة لامتلاكها أحدث الوسائل التقنية الموجودة عالمياً.

    دراسة علم النفس: تفوقت بهذا المجال جامعة اسطنبول الحكومية وجامعة اسطنبول بيلغي الخاصة لامتلاكهم كادر تدريسي متميز وكفاءات دولية في هذا المجال والدليل امتلاكهم عدة جوائز واعتمادات بما يخص علم النفس على مستوى تركيا.

    دراسة العمارة والعمارة الداخلية: تفوقت بشكل كبير جامعة كولتور بهذا المجال ويعتبر الكادر التدريسي والدكاترة والأساتذة فيها ضمن كليات العمارة على مستوى الشرق الأوسط لذلك تعتبر الجامعة الوجهة الأولى لطلاب العمارة في تركيا.

    أفضل التخصصات الدراسية في تركيا

    توفر الجامعات التركية الخاصة والحكومية العديد من التخصصات والبرامج في كلياتها ومعاهدها العليا، وهي تخصصات تواكب حاجة ومتطلبات سوق الشغل محليا ودوليا. ومن بين أفضل هذه البرامج التي يختارها كثير من الطلاب في تركيا خاصة الطلبة العرب، نجد:

    الطب البشري – طب الأسنان – الصيدلة – هندسة الذكاء الاصطناعي – الهندسة الطبية الحيوية – العلاج الطبيعي – هندسة الكمبيوتر – هندسة البرمجيات – هندسة الميكاترونيكس – الهندسة الحيوية – الهندسة المعمارية – الهندسة المدنية – هندسة السيارات – هندسة الميكانيك – ادارة الأعمال – علم النفس – نظم المعلومات الإدارية…

    مراحل التعليم العالي في تركيا

    تنقسم درجات التعليم العالي في تركيا إلى 4 مراحل، وهي:

    درجة الزمالة (الدبلوم)، البكالوريوس، الماجستير، الدكتوراه. وتختلف عدد سنوات الدراسة في هذه المراحل، بحيث أن طلاب الزمالة يدرسون سنتين، البكالوريوس من 4 سنوات فما فوق حسب التخصص، الماجستير سنتين على الأقل، وطلاب درجة الدكتوراه من 3 إلى 5 سنوات، حسب نوعية البرنامج الذي يدرسه الطالب.

    دراسة الثانوية في تركيا

    الدراسة في تركيا لا تقتصر على المرحلة الجامعية والدراسات العليا كما يعتقد الكثير من الطلاب، بل يمكن للطلاب الأجانب أيضا دراسة مرحلة البكالوريا في تركيا؛ وهي مرحلة يدرس فيها الطلاب 4 سنوات فما فوق (الصف التاسع، الصف العاشر، الصف الحادي عشر، الصف الثاني عشر) للتلاميذ الذين تتراوح أعمارهم في الغالب ما بين 14 و18 سنة، وهو نفس النظام المعتمد في جميع الثانويات الحكومية أو الخاصة. وللتسجيل في هذه المؤسسات لابد من توفر التلميذ على شهادة المرحلة المتوسطة، جواز السفر وبطاقة الإقامة، وصورة شخصية حديثة.

    دراسة البكالوريوس في تركيا

    لدراسة البكالوريوس في الجامعات التركية الخاصة والعامة يتطلب أولا حصول الطالب على شهادة الثانوية العامة وكشف الدرجات (بيان النقاط) مع ترجمتها إلى اللغة التركية أو الإنجليزية والمصادقة عليها. وتختلف عدد السنوات التي يدرسها الطلاب في تركيا لمرحلة البكالوريوس حسب التخصص، ولكنها في الغالب تبدأ من 4 سنوات فما فوق بالنسبة للتخصصات العادية، بينما تخصص الطب البشري 6 سنوات، وطب الأسنان 5 سنوات على الأقل. والتعليم الجامعي في تركيا يعتمد نظام موحد وفق ما تقرره وزارة التعليم العالي في البلاد.

    دراسة الماجستير في تركيا

    دراسة الماجستير في تركيا تمثل تجربة مميزة، حيث تجمع بين بيئة تعليمية عالية الجودة وتنوع ثقافي. الجامعات التركية تقدم برامج متقدمة وبنية تحتية متطورة، وتوفر للطلاب الفرصة لاكتساب مهاراتهم والتفاعل مع زملاء من جميع أنحاء العالم. يمكن للطلاب أيضًا استكشاف الثقافة الغنية والاستمتاع بتنوع الحياة الاجتماعية. إذا كنتم تتطلعون إلى تجربة تعليمية فريدة وفرص مهنية وثقافية متنوعة، فإن دراسة الماجستير في تركيا تعد اختيارًا مثيراً ومثمراً. أنواع الماجستير في تركيا تشمل:

    ماجستير بدون أطروحة (Non-Thesis Master's)

    هو برنامج دراسي يركز على المقررات والدورات التعليمية دون الحاجة إلى إعداد أطروحة بحثية. يتيح للطلاب اكتساب المهارات العملية والنظرية في مجالاتهم التخصصية.

    ماجستير مع أطروحة (Thesis Master's)

    يتضمن هذا البرنامج إعداد أطروحة بحثية تتطلب تحليلًا وبحثًا عميقًا في مجال محدد. يهدف هذا النوع من الماجستير إلى تطوير مهارات البحث الخاصة بالطلاب وتعزيز فهمهم للمواضيع التي يدرسونها.

    باختيار النوع المناسب، يمكن للطلاب تحديد مدى توجيه دراستهم نحو الجانب النظري أو العملي وفقًا لأهدافهم المهنية والأكاديمية.

    أسعار الدراسة في تركيا

    أهم ما يميز الجامعات التركية أن رسوم الدراسة فيها مناسبة جدا لجميع الطلاب، بما فيهم الطلاب الأجانب، بحيث أنها أقساط متوسطة القيمة بغض النظر عن الجودة العالية التي تدرس بها هذه الجامعات، الخاصة منها بشكل أكبر.

    وتبدأ في الغالب من ألف دولار فما فوق، بالنسبة للتخصصات العادية، بينما باقي التخصصات والبرامج الطبية والهندسية تكون أعلى نوعا. كما أن هذه الرسوم والتكاليف تخضع لخصومات ومنح دراسية، يستفيد منها الطلاب المسجلين عن طريق مؤسستنا ندى فيرا، التي تجمعها علاقات شراكة مع مختلف الجامعات في تركيا وفي مدينة إسطنبول على وجه خاص.

    تكلفة الدراسة في تركيا باللغة التركية

    الأقساط التي يدفعها الطلاب الذين يدرسون باللغة التركية في الجامعات التركية سواء في الجامعات الخاصة أو الحكومية هي أسعار أقل نوعا من التي يدفعها نظرائهم الذين يدرسون باللغة الإنجليزية، وذلك بهدف تشجيع الطلاب الأجانب على تعلم اللغة التركية وتلقي تعليمهم الأكاديمي بها. ويفضل كثير من الطلاب الدوليين الدراسة باللغة التركية بهدف الاستفادة من هذا الفرق في الرسوم الدراسية حتى ولو لم يكن فرقا كبيرا.

    برامج التبادل الطلابي في تركيا

    من مميزات الدراسة في الجامعات التركية، أنها توفر إمكانية دراسة فصل دراسي أو سنة جامعية كاملة في إحدى الدول الأوروبية والأمريكية، حسب اختيار الطالب، في الجامعات الشريكة والمتعاونة مع الجامعة التركية التي يدرس فيها. وهذه أبرز برامج التبادل الطلابي في تركيا:

    هو برنامج تعليمي يموله الاتحاد الأوروبي، تقوم الجامعات المشاركة فيه بتبادل الطلاب والأطر الأكاديمية فيما بينها، وفق دفتر تحملات كل جامعة، بحيث بإمكان أي طالب مسجل في هذه الجامعات المشاركة فيه، بالتقدم له بغرض استكمال دراسته بالخارج عن طريق دراسة فصل دراسي واحد أو سنة جامعية كاملة في الدولة التي يختارها، دون دفع رسوم الدراسة ولا السكن الطلابي…

    هو برنامج تعليمي تركي للتبادل الطلابي، شبيه ببرنامج الايراسموس. لكن ما يميزه أن الجامعات التركية تقوم بتبادل الطلاب فيما بينها محليا، وكذلك الأطر الأكاديمية لمدة فصل دراسي كامل، مع حصول الطلاب على رواتب شهرية والاستفادة من سكنات طلابية، مع إعفائهم من دفع الأقساط الدراسية مرة أخرى

    هو من أشهر البرامج التعليمية الخاصة بالتبادل الطلابي التي تمولها وزارة التعليم العالي في تركيا، بهدف تبادل الطلاب بين مختلف الجامعات التركية ونظيراتها في الدول الأوروبية، العربية والآسيوية، من تبادل الخبرات واكتساب معارف علمية جديدة وتعزيز التداخل الثقافي بين الطلاب الأتراك ونظرائهم في الدول الأخرى.

    منح الدراسة في تركيا

    يختار كثير من الطلاب الأجانب حول العالم الدراسة في الجامعات التركية، بسبب توفيرها العديد من الخصومات والمنح الجامعية التي يمكن أن تصل حتى 100 بالمئة، أي منحة ممولة بشكل كامل. ومن أشهرها:

    يستفيد منها سنويا أكثر من 4000 طالب أجنبي؛ وهي منحة ممولة بشكل كامل، يستفيد المقبولين فيها من امتيازات كثيرة، منها الإعفاء من دفع رسوم الدراسة والتسجيل، وكذلك الاستفادة من السكن الطلابي مجانا طيلة سنوات الدراسة، بالإضافة إلى الحصول على رواتب شهرية تختلف حسب الدرجة التي يدرسها الطالب، فضلا عن تذكرتي سفر بشكل مجاني. إلى غير ذلك من الامتيازات.

    المنحة الحكومة التركية

    هي منحة ممولة بشكل كامل، وتشمل جميع المصاريف، وهي موجهة لطلاب الدراسات العليا فقط وفي العلوم الاجتماعية بشكل حصري، مثل الاقتصاد، إدارة الأعمال، العلوم السياسية والعلاقات الدولية. الشرط الأساسي للقبول فيها، هو الحصول على معدل لا يقل عن 80 بالمئة من النتيجة المحصل عليها في شهادة البكالوريوس.

    تقدم هذه المنحة رواتب شهرية للطلاب تتراوح ما بين 1500 و1800 ليرة تركية شهريا، ويستفيد منها طلاب الدراسات العليا فقط (الماجستير، الدكتوراه)، الذين يدرسون تخصصات الهندسة، العلوم الاجتماعية، العلوم الطبيعية…

    هي منحة موجهة للطلاب الراغبين في دراسة إحدى التخصصات الطبية وشبه الطبية مثل، الطب البشري، الصيدلة، طب الأسنان، التمريض، بالإضافة إلى الطب البيطري. ويستفيد الحاصلون على من امتيازات كثيرة من بينها الإعفاء من الرسوم الدراسية والسكن الطلابي…

    كما تضمن مؤسسة ندى فيرا للطلاب المسجلين عن طريقها الكثير من المنح والخصومات الدراسية في الجامعات الخاصة الشريكة، وهي منح يمكن أن تشمل حتى 80 بالمئة من إجمالي الرسوم السنوية في الجامعات التي تجمعها علاقة شراكة مع المؤسسة، باعتبارها وكيل رسمي لمختلف الجامعات الخاصة في تركيا.

    عيوب الدراسة في تركيا

    الدراسة في أي بلد كيفما كان له إيجابيات وسلبيات في نفس الوقت، وتركيا ليست بمحيد عن ذلك، بحيث أن الدراسة في تركيا لها مميزات وسلبيات تختلف حسب كل طالب، بحيث أن الأمر الذي قد يعتبره طالبا من الطلاب أمرا سلبيا قد يكون عند طالب آخر شيئا مميزا والعكس صحيح. وإليك أبرز سلبيات الدراسة في تركيا:

    • من السلبيات التي يواجهها معظم الطلاب الأجانب في تركيا، أن القبول في الجامعات الحكومية فيها صعب تماما وغير مضمون، بحيث تشترط شروطا صعبة. وحتى في حالة تحقيق الطالب لهذه المتطلبات قد لا يقبل، بسبب تجاوز العدد المسموح به من الطلاب الدوليين داخل، وهو ما قد يؤدي إلى ضياع سنة دراسية كاملة لكثير من الطلاب وانتظار حتى السنة المقبلة.
    • يعاني الطلاب الأجانب كذلك في تركيا من مشكل عائق اللغة، بحكم أن الطالب الجديد في تركيا لا يتقن التحدث باللغة التركية ولايستطيع التواصل مع الأتراك خاصة في المطاعم والمحلات التجارية، كما أن نسبة مهمة من الأتراك لا يتقنون اللغة الإنجليزية، وهذا ما يسبب مشكلة لكثير من الطلاب الأجانب، خاصة في الشهور الأولى، لكن يمكن أن يزول هذا العائق فيما بعد.
    • من أبرز المشاكل التي يعاني منها الطلاب الأجانب في تركيا هي مشكلة الازدحام المروري الذي تشهده المدن التركية الكبيرة خاصة مدينتي إسطنبول وأنقرة في أوقات الذروة، بحيث يتسبب لهم ذلك في التأخر عن الدروس والمحاضرات وكذلك الامتحانات، ولهذا ينصح بالإقامة في السكنات الطلابية التي توفرها الجامعة التي يدرس فيها الطالب، أو في أماكن قريبة منها، لتجنب التأخر عن المواعيد وقضاء أوقات طويلة في المواصلات.
    • تركيا من الدول التي تعاني من مشكلة التضخم باستمرار، ويؤثر ذلك بشكل كبير على الأسعار، سواء السكن أو حتى المواد الغذائية، ولا تعرف استقرارا واضحا. كما أن تغير قيمة العملة التركية (الليرة) من العوامل السلبية التي يعاني منها الطلبة بشكل عام والأجانب بدرجة أكبر.

    شروط الدراسة في تركيا

    تختلف شروط التسجيل في الجامعات التركية من جامعة إلى أخرى، حسب نوعية الجامعة، إذا كانت حكومية أو خاصة، وتعتبر الأخيرة الخيار الأمثل، بحكم أنها لا تشترط شروطاً صعبة على الطلاب الأجانب، بحيث لا تطلب الجامعة سوى توفر الوثائق التالية:

    • صورة عن الشهادة المطلوبة ( الثانوية العامة , البكالوريوس ) مترجمة إلى اللغة الإنكليزية او التركية
    • صورة عن كشف الدرجات (بيان النقاط) مترجم إلى الإنكليزية او التركية
    • صورة عن جواز السفر (غير منتهي الصلاحية)
    • ايميل الطالب
    • صورة شخصية حديثة

    بالنسبة للجامعات الحكومية فهي تشترط إضافة للوثائق السابقة تجاوز الطالب لامتحان اليوس TR-YÖS وهو امتحان الجامعات التركية لقبول الطلاب الأجانب الغير أتراك في الجامعات التركية.

    نفس هذه الشروط تشترطها الجامعات الحكومية أيضاً، إلى جانب ضرورة نجاح الطلاب في اختبار اليوس أو السات الأمريكي. كما أن القبول فيها غير مضمون بشكل كامل حيث يعتمد نظام المفاضلة بين الطلاب لاختيار الطلاب أصحاب الدرجات الأعلى حصراً, فضلاً عن اشتراطها معدلات تراكمية عالية جدا، خاصة للتخصصات الطبية والهندسية، وذلك عكس الجامعات الخاصة تماما، التي يعتبر القبول فيها مضمون بشكل كامل وفي ظرف زمني قياسي، لا يتجاوز 3 أيام.

    الأسئلة الشائعة عن الدراسة في تركيا

    يبدأ العام الدراسي الجديد في تركيا للجامعات في بداية شهر أكتوبر ويمتد حتى نهاية شهر يونيو من كل عام. تاريخ بداية العام الدراسي يعتبر أحد المحطات الهامة في التقويم الأكاديمي، حيث يستعد الطلاب لاستقبال فصولهم الدراسية والمشاركة في تجارب تعليمية ممتعة ومفيدة.

    للدراسه في تركيا، تحتاج إلى:

    1. شهادة ثانوية.
    2. إيميل.
    3. صورة جواز السفر.
    4. صورة شخصية.

    قد يظن بعض الطلاب أن الدراسة في تركيا صعبة وتشكل تحديًا، ولكن هذا الاستدلال خاطئ وقد يكون ناتج عن ترددهم في مواجهة تجارب جديدة أو شعورهم بالحنين للوطن بعد الانتقال أو تحديات التأقلم مع نظام التعليم واللغة الجديدة. في الواقع، تقدم تركيا بيئة دراسية غنية وفرصًا متنوعة، ومع مرور الوقت، يمكن للطلاب الانسجام بشكل أفضل وتحقيق نجاحات ملهمة في دراستهم. وخصوصاً مع توفر جاليات أجنبية وعربية كثيرة في إسطنبول مما يجعل الأمر أسهل بكثير مما يظنه الطلاب.

    العديد من الجامعات التركية معترف بها في مصر مع إمكانية تعديل الشهادة الجامعية من المجلس الأعلى للجامعات ويقيم في تركيا أزيد من 30 ألف فرد من الجالية المصرية، بينهم أكثر من 2400 طالب مسجل في الجامعات التركية المنتشرة في مختلف أنحاء البلاد. يعتبر الطلاب المصريين من بين أكثر الجنسيات الأجنبية التي تدرس في جامعات تركيا خاصة الموجودة في مدينة اسطنبول، ويمثلون نسبة 2.3 بالمئة من إجمالي الطلاب الأجانب في جامعات مدينة اسطنبول، التي تستقطب العديد من الطلاب المصريين سنويا.

    لا يمكن، لأن البكالوريا شرط أساسي في التقديم للجامعات التركية، سواء الخاصة أو الحكومية.وبدونها لا يستطيع الطالب ولوج الجامعة إطلاقا.

    لبدء الدراسة في تركيا لابد من توفير جميع الوثائق المطلوبة، ثم تتواصل معنا على الواتساب لتسجيلك في الجامعة التي تريدها وفي التخصص الذي تريد دراسته.

    للأسف هذا الأمر غير ممكن، لأن شهادة الثانوية العامة من الشروط الضرورية في التسجيل بالجامعات الحكومية ولا الخاصة على حد السواء.

    لأن تركيا أفضل وجهة دراسية بالنسبة للعرب والطلاب الدوليين، وذلك بسبب المميزات الكثيرة التي يستفيد منها الطلاب الأجانب، من انخفاض تكاليف المعيشة في تركيا، فضلا عن الجودة العالية في التعليم والاعتماد الدولي.

    لأن تركيا تمتلك جامعات مرموقة ومصنفة، تعتمد استراتيجيات حديثة وابداعية في التعليم والتكوين، بهدف تكوين وتخريج كوادر علمية تفيد المجتمعات التي ينتمون إليها في مختلف المجالات والميادين. ومع اعتماد الاتحاد الأوروبي للجامعات التركية ستفتح الآفاق للطلاب بالعمل في أوروبا و تركيا وحتى الوطن العربي مستقبلاً.

    توفر الحكومة التركية العديد من المنح الدراسية للطلاب الأجانب بهدف تشجيعهم على الدراسة في تركيا، ومحاولة استقطاب أكبر عدد ممكن من الطلاب الدوليين، وجعل تركيا وجهة دراسية عالمية. ومن أجل الاستفادة من هذه المنح المرجو التواصل معنا من أجل تزويدك بمواعيد التقديم والشروط والوثائق المطلوبة.

    لأن الجامعات التركية لها خبرة واسعة في تدريس هذا التخصص الحيوي، كما أن الطريقة التي يتم تدريسها بها هي من الأمور التي تجذب الطلاب الأجانب خاصة العرب. بالإضافة إلى تكاليفها المنخفضة بالمقارنة مع دول أخرى.

    لا توجد شروط خاصة بجنسيات معينة من أجل الدراسة في تركيا، بحكم أن الجامعات التركية لا تميز بين الطلاب، وتتعامل معهم بشكل متساو. وهي نفس الوثائق التي ذكرناها أعلاه.

    تختلف الشروط حسب نوعية المنحة التي يرغب الطالب الاستفادة منها، لكن العامل المشترك بينها جميعا، هو ضرورة الحصول على علامة عالية في الشهادة المحصل عليها.

    كيف أستطيع التقديم ل الدراسة في تركيا ؟

    الدراسة في تركيا وشروط القبول الجامعي فيها هي عملية سهلة وميسرة، ولا تتطلب الكثير من التعقيدات كما في الدول الأخرى، كما أنها توفر أيضا ما يصطلح عليه بالتسجيل المبكر، وهي إمكانية التسجيل في الجامعات التركية الخاصة والحكومية حتى قبل حصول الطالب على الشهادة المطلوبة (الثانوية العامة، البكالوريوس، الماجستير) وتختلف مواعيد التقديم للجامعات التركية حسب كل سنة. وتبقى الجامعات الخاصة الخيار الأفضل للتعليم في تركيا للأجانب.

    لا تتردد في التواصل مع مستشارينا التعليميين بإعطائكم كافة المعلومات اللازمة ومساعدتكم بالاستشارة التعليمية بما يخص اختيار التخصص المناسب لكم والجامعة التي تلبي طلباتكم وامكانياتكم والتسجيل مجاناً في الجامعات الخاصة في تركيا للدراسة في تركيا

    NadaVira-icon خدماتنا

    وكلاء أشهر الجامعات التركية الخاصة

    كل ما عليك هو ملئ الاستمارة التالية لنقوم بالتواصل معك مباشرة واعطائكم كافة المعلومات التي ترغبون بها
    التسجيل في الجامعات التركية

    اشترك في نشرتنا الإخبارية

    ابق على اتصال معنا للحصول على آخر الأخبار والعروض الخاصة.

    النشرة الاخبارية

    Kayabaşı, Adnan Menderes Bulvari cd. 7C, Kuzey Yakası Site ofisleri, Blok:A2 Ofis:12, Başakşehir/İstanbul

    905350545745+

    Scroll to Top